الأزهر يطلق حملة لتوعية المواطنين بحرمة النفس واستهداف دور العبادة

أعلن الأزهر الشريف، إطلاق حملة موسعة من خلال وعاظ مجمع البحوث الإسلامية لتوعية جميع المواطنين بحرمة قتل النفس البشرية وحرمة استهداف دور العبادة، وبيان شناعة وحرمة العمل الإرهابى الجبان الذى حدث أمس الجمعة فى مسجد الروضة ببئر العبد بشمال سيناء.

وقال الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية الدكتور محيى الدين عفيفى فى تصريح اليوم السبت، إن تلك الحملة التى أطلقها الأزهر الشريف سوف تستمر فى معاهد الأزهر الشريف والمدارس، وسيتم إلقاء محاضرات توعية وعقد ندوات بمختلف كليات جامعة الأزهر بالتعاون مع أساتذة الجامعة.

وأضاف، أنه سيتم التنسيق مع جميع مؤسسات الدولة لتوعية الشباب بحرمة قتل النفس البشرية وحرمة دور العبادة وأهمية استشعار المسئولية فى مساندة الدولة فى حربها ضد الإرهاب، وأهمية الوعى بخطر جماعات التكفير التى أثبتت بأعمالها الإجرامية الخسيسة أنها لا صلة لها بأى دين، لأن حرمة النفس البشرية ثابتة فى كل الأديان.

وأوضح الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية، أن الحملة تستهدف أيضا توعية المواطنين بالمرحلة التى يمر بها الوطن فى الحرب ضد الإرهاب الذى أصبح يهدد جميع المواطنين، وأنه لا يليق بالمواطن المصرى الأصيل أن يتعاون أو يتعاطف أو يتستر على أى إرهابى أو تكفيري، لأن ذلك يهدد سلامة الوطن والمواطنين، وأن الوقوف ضد الإرهاب ومقاومته بكل الوسائل واجب دينى ووطنى وضرورة تمليها التحديات الراهنة التى يمر بها الوطن.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*