التوتر والضغط النفسى يسببان قرحة المعدة

يعتبر الأطباء الإصابة بالميكروب الحلزونى وتناول المسكنات ومضادات الالتهاب من عوامل الإصابة بقرحة المعدة على الرغم من أنه ليس كل من لديهم هذه العوامل يعانون من القرحة، لكن دراسة جديدة تكشف أن التوتر والضغط النفسى عامل مستقل وكاف للإصابة بقرحة المعدة دون الحاجة إلى باقى هذه العوامل. متابعة الأفراد على مدى سنوات لمعرفة إصابتهم بقرحة المعدة وفقا لموقع Monthly Prescribing Reference”” الطبى الأمريكى فإن دراسة دنماركية تمت على مدى سنوات طويلة وتابعت ما يقرب من 3379 من البالغين فى الدنمارك الذين ولدوا فى أعوام 1922 و1932 و1942 و1952 ولا يعانون من قرحة المعدة، وتم تحليل بياناتهم النفسية والاجتماعية والسلوكية والطبية كعينات الدم بداية من عام 1982، وتم جمع البيانات من الباقين منهم على قيد الحياة مرة أخرى أعوام 1987 و1994 وتشخيص المصابين منهم بالقرحة باستخدام المنظار. أعلى معدلات من التوتر والضغط النفسى ترتبط بالإصابة بقرحة المعدة كشفت الدراسة أن الأفراد الذين كانت لديهم الدرجات الأعلى على مقياس التوتر والضغط النفسى لديهم أعلى معدلات الإصابة بقرح المعدة والإثنى عشر، بغض النظر عن إصابتهم بعدوى الميكروب الحلزونى واستخدام المسكنات والوضع الاجتماعى والاقتصادى، والتدخين كان التوتر بمفرده عاملا على الإصابة بالقرح. يتشرف اليوم السابع باستقبال استشاراتكم الطبية على البريد الإلكترونى التالى health@youm7.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*