المفتي يبحث تعزيز التعاون بين دار الإفتاء وإندونيسيا

ناقش الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية مع وزير الشئون الدينية بدولة إندونيسيا، الذى يزور مصر حاليا، أوجه تعزيز التعاون بين إندونيسيا ودار الإفتاء في مجال مكافحة التطرف والإرهاب، وتصحيح المفاهيم المغلوطة.

وقال مفتي الجمهورية، خلال المقابلة ، إن دار الإفتاء قامت بعدة إجراءات في سبيل مواجهة الأفكار المتطرفة التي هي سبب الأحداث الإرهابية التي اجتاحت عددًا من دول العالم، ومن بين هذه الإجراءات إنشاء مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتطرفة، الذي يقوم على رصد وتحليل وكتابة التقارير عن كل ما تنشره التنظيمات المتطرفة والإرهابية.

وشدد فضيلة المفتي على أهمية التأهيل الإفتائي لمن يتصدى للفتوى .. محذرًا من تصديق كل ما ينشر أو يقال على الشبكة العنكبوتية من غير المتخصصين لأنها ثورة معلومات وليست ثورة علم، فالعلم مكانه في الجامعات والمعاهد الدينية المتخصصة والرسمية.

وأبدى فضيلة المفتي استعداد دار الإفتاء للمزيد من احتضان وتدريب العلماء على الفتوى من خلال دورات تدريبية تأهلية على الإفتاء المنضبط ، مؤكدا أن دار الإفتاء تؤكد دعمها الكامل لمسلمي إندونيسيا ، وأنها على استعداد لتقديم

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*