شومان: الأزهر لا يملك إلا النصح.. وعلى المؤسسات التنفيذ

قال الدكتور عباس شومان، وكيل الأزهر الشريف ، في مداخلة هاتفية ببرنامج «غرفة الأخبار»، الذي يقدمه الإعلامي محمد سعيد محفوظ، عبر فضائية «سي بي سي إكسترا»، إن الإمام الأكبر أحمد الطيب، أوضح حجم المشاكل التي يمر بها الوطن العربي في كلمته بمنتدى «تعزيز السلم»، وضرورة نشر ثقافة السلم بين كافة مكونات المجتمع، موضحًا أن هذا سيساعد في نشر ثقافة السلم بين العالم.

وأوضح، أن الآلية التي ستساعد في نشر هذا هي وجود قناعة وإرادة للخروج من الحالة المضطربة الحالية، مشددًا على أن الأمر ليس كلمات فقط أو طرح رؤى، بل إرادة حقيقية بأنه لن يهنأ جانب في الكرة الأرضية في ظل اضطراب جانب آخر.

ولفت «شومان»، إلى أن الأزهر لا يملك إلا تقديم النصح ووضع العلاج، ثم يأتي دور مؤسسات آخرى داخل الدولة للتنفيذ، وأن الحل ليس في يد الدعاة، مضيفا أن الحديث لا يشترط أن يكون جديدًا لأنه أحيانا يأتي كنوع من التذكير لأصحاب القرار، خاصة أنه لا يوجد تنفيذ.

وتابع ، إن منتدى «تعزيز السلم»، ليس لدولة بعينها، بل للعالم اجمع، ويهدف للسلم الدولي، لافتا إلى أنه حين يطالب الشعب الأزهر بدور أكبر يكون ثقة منهم في مؤسسة الأزهر، كاشفًا عن ان هناك فرق بين المطالبة والتجريح ومحاولة التشويه والهدم.

انطلقت أعمال الدورة الثانية لمنتدى «تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة»، الثلاثاء، 28 ابريل، التي تعقد في العاصمة الإماراتية أبوظبي، يسعى المؤتمر للتصدي لمخاطر الطائفية المذهبية والعنف الطائفي التي تسود العديد من المجتمعات العربية والإسلامية، ويبحث على مدى 3 أيام، حلولا للقضايا التي تواجه المسلمين في مختلف أنحاء العالم وأسباب الانقسامات في المجتمعات الإسلامية، فيما تهدف رسالته إلى «نبذ العنف وإرساء أسس السلام في كل مكان».

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*