سماحة نقيب السادة الأشراف: ثورة 30 يونيو أعادت للوطن كرامته وكتبت له النجاة من مصير غامض

تقدم سماحة السيد محمود الشريف نقيب السادة الأشراف، بأسمى آيات التهنئة للرئيس عبدالفتاح السيسي، والشعب المصري، بمناسبة الذكرى التاسعة لثورة الـ 30 من يونيو.

وقال سماحة نقيب السادة الأشراف، إن ثورة الـ 30 من يونيو جاءت تعبيرًا صادقًا عن جموع الشعب المصري الذي اختار قائده، وحدد معالم مستقبله في جمهوريته الجديدة، وضرب أروع الأمثلة في التحضر والرُقي خلال الثورة التي أعادت للوطن كرامته، وكتبت له النجاة من مصير غامض كان ينتظره.

وأكد سماحة نقيب السادة الأشراف، دعم النقابة الدائم لقرارات الرئيس عبدالفتاح السيسي، مثمنًا الإنجازات التي تحققت على أرض الواقع، وأعادت لمصر مكانتها المرموقة على المستويين الإقليمي والدولي.

ودعا سماحة نقيب السادة الأشراف، المولى عز وجل أن يديم نعمتي الأمن والأمان على مصر وشعبها، وأن يحفظها وقائدها وجيشها ورجال أمنها من كل مكروه وسوء، وأن يحفظ وطننا من كيد الكائدين، لاستكمال مسيرة التقدم والرخاء، وأن يعم الأمن والسلام على العالم أجمع”.

One thought on “سماحة نقيب السادة الأشراف: ثورة 30 يونيو أعادت للوطن كرامته وكتبت له النجاة من مصير غامض

  1. حفظ الله مصر ورئيسها وشعبها وجيشها ورجال أمنها وأزهرها الشريف وكنيستها الوطنية وجميع قادتها ورجالها المخلصين مسبغا بفضلة على الجميع دوام الأمن والحرية والعزة والكرامة والرفعة بن جميع الأمم اللهم آمين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *