نقيب الأشراف ينعي عبدالفضيل القوصي وزير الأوقاف الأسبق

نعى محمود الشريف، نقيب الأشراف، وكيل أول مجلس النواب، ببالغ الحزن والأسى، ومزيد من قضاء الله وقدره، الدكتور محمد عبدالفضيل القوصي، وزير الأوقاف الأسبق، عضو هيئة كبار العلماء.

وقال نقيب الأشراف، في بيان له، الأربعاء، إن الدكتور محمد عبدالفضيل القوصي، قامة علمية فريدة، أثرى المكتبة الإسلامية بالعديد من المؤلفات، حول سماحة الإسلام، والتي ساهمت في نشر الفكر الإسلامي الوسطي، ويعد أحد أبرز من ناقشوا القضايا الفكرية للأمة، ووضعوا الحلول لها، أبرزها الأزمات المعاصرة التي يعيشها الإنسان.

وأكد نقيب الأشراف، أن التاريخ سيكتب بحروف من نور، ما قدمه الدكتور محمد عبدالفضيل القوصي، لخدمة الدين الإسلامي، والذود دفاعًا عنه ضد التيارات المعادية، مشددًا على أن مؤلفاته التي تركها بالمكتبة الإسلامية تعد إرثا ثمينا ومنهجا يسير عليه الأجيال المقبلة.

وتقدم نقيب الأشراف، بخالص العزاء للأزهر الشريف، ولأسرة وزير الأوقاف الأسبق، داعياً الله عز وجل أن يلهمهم وكل تلاميذه وأصدقائه الصبر والسلوان، وأن يرحمه ويدخله فسيح جناته، ويجعل ما قدمه في خدمة الإسلام والمسلمين، في ميزان حسناته، وشفيعا له يوم القيامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *