نقيب السادة الأشراف يهنئ الرئيس السيسي والشعب المصري بليلة النصف من شعبان

هنأ السيد محمود الشريف نقيب الأشراف، الرئيس عبد الفتاح السيسي، والشعب المصري والأمتين العربية والإسلامية، بمناسبة ليلة النصف من شعبان.

وأكد نقيب الأشراف، أن ليلة النصف من شعبان شهدت حدثا عظيما وهو تحويل القبلة من المسجد الأقصى إلى بيت الله الحرام، مصداقا لقول المولى عز وجل “قد نَرَى تَقَلُّبَ وَجْهِكَ فِى السَّمَاء فَلَنُوَلِّيَنَّكَ قِبْلَةً تَرْضَاهَا فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَحَيْثُ مَا كُنتُمْ فَوَلُّواْ وُجُوِهَكُمْ شَطْرَهُ”.

وأشار نقيب الأشراف، إلى أن ذكرى تحويل القبلة تبعث برسالة وحدة الصف والتكاتف بين أبناء الأمتين الإسلامية والعربية، لمواجهة التحديات والمخاطر بكافة صورها.

وقال السيد محمود الشريف:”تمر علينا ذكرى ليلة النصف من شعبان، ونحن فى أمس الحاجة للوقوف خلف قادتنا، الذين لا يدخرون جهدا فى تحقيق الأمن والسلام والتنمية والرخاء للوطن والمواطنين، داعياً المولى عز وجل أن ينعم على مصرنا الحبيبة وكافة الشعوب العربية والإسلامية بالأمن والرخاء.

ودعا نقيب الأشراف المولى عز وجل، أن يحفظ مصر وقادتها وجيشها ورجال أمنها من كل مكروه وسوء، وأن يحفظ وطننا من كيد الكائدين، لاستكمال مسيرة التقدم والرخاء، وأن يعم الأمن والسلام على العالم أجمع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *