سماحة السيد محمود الشريف نقيب السادة الأشراف: انتصارات العاشر من رمضان نقطة فارقة في تاريخ العسكرية المصرية

سماحة السيد محمود الشريف نقيب السادة الأشراف يهنئ الرئيس والقوات المسلحة والشعب بذكرى انتصارات العاشر من رمضان
هنأ سماحة السيد محمود الشريف نقيب السادة الأشراف، الرئيس عبدالفتاح السيسي، القائد الأعلى للقوات المسلحة، والفريق محمد زكي القائد العام، وزير الدفاع والإنتاج الحربي، ورجال القوات المسلحة البواسل، والشعب المصري، بذكرى انتصارات العاشر من رمضان.
وأكد سماحة السيد محمود الشريف نقيب السادة الأشراف، أن انتصارات العاشر من رمضان تعد نقطة فارقة في تاريخ العسكرية المصرية وتاريخ الإسلام والمسلمين، سطّرت خلالها القوات المسلحة الباسلة ملحمة تاريخية لاستعادة الأرض، وصنعت روحها نصرًا أحيا أمة، وأعاد لها كرامتها وساعدها في بناء دولة متقدمة.
وقال سماحة السيد محمود الشريف نقيب السادة الأشراف، إنه يجب علينا أن نبذل كل غالٍ ونفيس، وأن نعلي من قيمة الإيثار في أنفسنا حتى نحقق رفعة الوطن ورقيّه وحتى تحتل مصرنا الغالية مكانتها اللائقة بين الأمم”.
ودعا سماحة السيد محمود الشريف نقيب السادة الأشراف المولى عز وجل، أن يديم نعمتي الأمن والأمان على مصر وشعبها، وأن يحفظها وقادتها وجيشها ورجال أمنها من كل مكروه وسوء، وأن يحفظ وطننا من كيد الكائدين، لاستكمال مسيرة التقدم والرخاء، وأن يعم الأمن والسلام على العالم أجمع.
٠ تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *