سماحة نقيب السادة الأشراف ينعى شهداء الوطن ويشيد بجهود القوات المسلحة في التصدي للإرهاب

نعى سماحة السيد محمود الشريف نقيب السادة الأشراف، شهداء القوات المسلحة في الهجوم الإرهابي على نقطة لرفع المياه بشرق القناة، داعيًا المولى عز وجل أن يعجّل بالشفاء للمصابين.

وقال سماحة نقيب السادة الأشراف في بيان له، السبت، إن القوات المسلحة المصرية ستظل درعُا وسيفًا يحمي الوطن ويبذل قصارى جهده في سبيل ذلك، وتضحي بكل غالٍ ونفيس لحماية واستقرار الوطن.

وأشاد سماحة السيد محمود الشريف، بجهود القوات المسلحة المصرية في التصدي للإرهاب وبسط الأمن والأمان على كافة أرجاء البلاد، وتقدم بخالص العزاء إلى القوات المسلحة وأسر الشهداء والشعب المصري.

ودعا سماحة نقيب السادة الأشراف، المولى عز وجل أن يديم نعمتي الأمن والأمان على مصر وشعبها، وأن يحفظها وقادتها وجيشها ورجال أمنها من كل مكروه وسوء، وأن يحفظ وطننا من كيد الكائدين، لاستكمال مسيرة التقدم والرخاء، وأن يعم الأمن والسلام على العالم أجمع”.

كان العقيد أركان حرب غريب حافظ، المتحدث العسكري الرسمي للقوات المسلحة، أعلن في بيان له، السبت، قيام مجموعة من العناصر التكفيرية بمهاجمة نقطة رفع مياه شرق القناة، وتم الاشتباك والتصدي لها من العناصر المكلفة بالعمل، ما أسفر عن استشهاد ضابط و 10 جنود، وإصابة 5 أفراد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *