شيخ الأزهر

الإمام الأكبر ينعى ضحايا حادث طريق الكريمات

نعى فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، ضحايا حادث طريق الكريمات، داعيا المولى عز وجل أن يتغمدهم بواسع رحمته، وأن يُلهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان، وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل، “إنَّا لله وإنا إليه راجعون”.

كان ارتفع عدد ضحايا الحادث المروع الذي شهده طريق الكريمات في مصر، إلى 20 حالة وفاة، فيما أصيب اثنان آخران.

وتلقى مسؤول غرفة عمليات النجدة إشارة بوقوع حادث بطريق الجيش قبل بوابة الكريمات باتجاه محافظة بني سويف.

وتبين اصطدام سيارة نقل “تريلا” محملة بمواد بناء بسيارة ميكروباص قبل 5 كيلومترات من البوابة بنطاق مركز أطفيح. وأسفر الحادث عن مصرع 20 شخصا وإصابة اثنين آخرين، جرى توزيعهم على مستشفيات بني سويف والعياط وأطفيح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *