الدكتور محمد مختار جمعة

وزير الأوقاف: نحذر بشدة من الوصول باللايك والشير إلى حد الهوس

خلال منتدى الحوار الثقافي الثاني الذي عقد بأكاديمية الأوقاف لتدريب الأئمة والواعظات وإعداد المدربين يوم الثلاثاء الموافق ٣ / ١١ / ٢٠٢٠ م والذي تناول أخلاقيات التعامل مع الفضاء الإلكتروني وتقنيات التواصل الحديثة ،

أكد الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، أن القيم لا تتجزأ والشخصية السوية لا تنفصم بين الواقع والفضاء الإلكتروني فالإنسان الشريف شريف حيثما كان، عالمه الافتراضي كعالمه الواقعي سواء بسواء، فمن تتبع عورات الناس تتبع الله  عورته.

كما أنه، من تتبع الله عورته فضحه على رءوس الأشهاد ، وإشاعة الفحش فحش، يقول الحق سبحانه : ” إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَن تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ ۚ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ”.

كما أكد وزير الأوقاف أن الإنسان السوي له وجه واحد حيثما كان ، وأن شر الناس ذو الوجهين ، وجه ظاهر وآخر مستتر خلف الصفحات الوهمية، وأن كشف أسرار من ائتمنك خيانة إنسانية ، وأن اختلاس التسجيلات للناس خارج نطاق القانون خسة ودناءة.

وتابع: أن الشريف لا يمكن أن يخون من ائتمنه فضلا عن أن يختلس له التسجيلات غير القانونية ولا الإنسانية فمن فقد حياءه فَقَدَ شرَفَه وإنسانيته وآدميته وصار مسخًا آخر لا إنسانية له ومن الفظاعة أن يفقد العالم إنسانيته ويتحول إلى غابة موحشة.

جاء ذلك، خلال منتدى الحوار الثقافي الثاني الذي عقد بأكاديمية الأوقاف لتدريب الأئمة والواعظات وإعداد المدربين والذي تناول أخلاقيات التعامل مع الفضاء الإلكتروني وتقنيات التواصل الحديثة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *