سماحة السيد محمود الشريف نقيب السادة الأشراف: الدولة المصرية تحت قيادة الرئيس تولي اهتماما بالغا لملف حقوق الإنسان

قدم سماحة السيد محمود الشريف نقيب السادة الأشراف، الشكر والتقدير للرئيس عبد الفتاح السيسي، على إطلاق الاستراتيجية الوطنية الأولى لحقوق الإنسان، اليوم السبت.

وقال سماحة السيد محمود الشريف نقيب السادة الأشراف، في بيان له، السبت، إن إطلاق الرئيس عبدالفتاح السيسي، الاستراتيجية الوطنية الأولى لحقوق الإنسان، تعطى دفعة قوية للجهود الوطنية لإعلاء حقوق الإنسان، لصون كرامة المواطن المصري.

وأشار سماحة السيد محمود الشريف نقيب السادة الأشراف، إلى أن إطلاق الاستراتيجية الوطنية الأولى لحقوق الإنسان، تعد تأكيدا على اهتمام القيادة السياسية بحقوق الإنسان، مؤكدا أن الدولة المصرية تحت قيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي، تولي اهتماما بالغا لملف حقوق الإنسان، وتطوير وبناء الإنسان المصري والحفاظ على حقوقه والارتقاء بوضعه.

وشدد سماحة السيد محمود الشريف نقيب السادة الأشراف، على أن الاستراتيجية الوطنية الأولى لحقوق الإنسان، تعد خارطة طريق إلى الجمهورية الجديدة، من حيث تعزيز حقوق الإنسان والارتقاء بأوضاع المواطن المصري، لتشمل كافة فئات المجتمع من الطفل والمرأة وذوي الإعاقة والشباب والرجال بمختلف المجالات السياسية والاجتماعية والاقتصادية والتشريعية وغيرها.

ودعا سماحة السيد محمود الشريف نقيب السادة الأشراف، المولى عز وجل أن يحفظ مصر وأهلها وجيشها ورجال أمنها من كل مكروه وسوء، وأن يوفق قادتها لما فيه الخير للبلاد والعباد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *