نقيب السادة الأشراف يهنيء الرئيس السيسي والقوات المسلحة بذكرى استرداد طابا

نقيب السادة الأشراف: ذكرى استرداد طابا دليل على بطولات وتضحيات الجيش المصري

هنأ سماحة السيد محمود الشريف، نقيب السادة الأشراف، الرئيس عبدالفتاح السيسي، والفريق أول محمد زكي وزير الدفاع والإنتاج الحربي، والقوات المسلحة قادةً وضباطًا وجنودًا، والشعب المصري، بمناسبة الذكرى الـ 32 تحرير طابا، التي توافق 19 من مارس كل عام.

وقال نقيب السادة الأشراف في بيان له، إن ذكرى استعادة أرض طابا تذكرنا بواحدة من المواقف المصرية الوطنية الخالدة لاسترداد الأرض، وعدم التفريط في أي جزء من تراب وطننا مصر، وتؤكد قوة الدولة المصرية في استخدام مختلف الطرق التي تحفظ أمن الوطن واستقراره وسلامة أراضيه.

وأشار نقيب السادة الأشراف، إلى أن ذكرى تحرير طابا يُعد رمزًا ودليلًا على البطولات والتضحيات العظيمة، التي قدمها ويقدمها الجيش المصرى من أجل رفعة الوطن وحريته واستقلاله، معربًا عن اعتزازه وتقديره لجهود جيشنا العظيم في الحفاظ على أمن مصر واستقرارها، وحمايتها من المتربصين بها عبر تاريخها الطويل.

ودعا نقيب السادة الأشراف، المولى عز وجل أن يحفظ مصر وأهلها من كل مكروه وسوء، وأن يوفق قادتها وجيشها ورجال أمنها إلى ما فيه الخير.

و يوافق ال19 من مارس كل عام، ذكرى استرداد أرض طابا، عندما استخدم المفاوض المصري في 19 مارس 1989م الطرق القانونية والدبلوماسية عبر التحكيم الدولي لإثبات مصريتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *